عربية ودولية

البحرية الأمريكية تعترض سفينة تهرب ذخيرة من إيران إلى اليمن

أعلن الأسطول الخامس بالبحرية الأمريكية، السبت، اعتراض سفينة صيد تهرب ذخيرة ووقود في خليج عُمان في ممر بحري من إيران إلى اليمن.

وقال أسطول البحرية، في بيان، إن إنه اعترض السفينة وهي تهرب “أكثر من 50 طنا من طلقات الذخيرة والصمامات والوقود للصواريخ” في ممر بحري من إيران إلى اليمن في 1 كانون الأول الجاري.

وأضاف البيان أن “أفراد البحرية الذين يعملون من قاعدة لويس بي بولر (إي.إس.بي 3) البحرية الاستكشافية اكتشفوا الشحنة غير المشروعة خلال عملية التحقق من العلم، ما يمثل ثاني أكبر مصادرة ينفذها الأسطول الخامس الأمريكي لأسلحة غير قانونية في غضون شهر”.

وكانت البحرية الأمريكية أعلنت منتصف تشرين الثاني الماضي، أنها أوقفت شحنة إيرانية ضخمة من وقود الصواريخ في خليج عُمان كانت في طريقها إلى جماعة الحوثيين.

وفي تموز الماضي، أعلنت البحرية البريطانية ضبط أسلحة إيرانية في وقت سابق من العام الجاري بما في ذلك صواريخ أرض جو ومحركات لصواريخ كروز على متن قوارب تهريب سريعة في المياه الدولية جنوب إيران.

كذلك ضبطت البحرية الأمريكية في ديسمبر 2021 في مياه الخليج شحنة أسلحة على متن سفينة صيد مصدرها إيران ويُعتقد أنها كانت في طريقها إلى المتمردين الحوثيين في اليمن الغارق في الحرب.

وخلص تقرير سري للأمم المتحدة العام الماضي، أعدته لجنة خبراء في مجلس الأمن الدولي معنية باليمن، إلى أنه من المرجح أن يكون ميناء إيراني هو مصدر آلاف الأسلحة التي صادرتها البحرية الأمريكية في الأشهر الأخيرة في بحر العرب.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى