عربية ودولية

إصابة 12 فلسطينيا خلال تفريق جيش الاحتلال مسيرات أسبوعية بالضفة

أصيب 12 فلسطينيا بجراح، وعشرات بحالات اختناق، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال بالضفة الغربية.

وأفادت مصادر محلية وطبية، بأن الجيش استخدم الرصاص المعدني والغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرات أسبوعية في مواقع متفرقة أبرزها بلدات كفر قدوم شرقي قلقيلية (شمال)، وأوصرين وبيت دجن وبيتا بمحافظة نابلس (شمال)، والنبي صالح غربي رام الله (وسط).

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في بيان، إن طواقمها تعاملت مع إصابة بالرصاص الحي، و5 إصابات بالرصاص المعدني خلال مواجهات اندلعت في بلدة أوصرين بمحافظة نابلس.

وأشارت إلى أنها تعاملت مع عشرات المصابين بحالات اختناق.

وفي بلدة “كفر قدوم”، أفاد منسق لجان المقاومة الشعبية مراد شتيوي، في بيان، بأن 6 فلسطينيين أصيبوا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وعشرات بالاختناق خلال قمع جيش الاحتلال للمسيرة الأسبوعية المناهضة للاستيطان.

كما اندلعت مواجهات مماثلة في بلدتي بيت دجن وبيتا، جنوبي نابلس.

وتشهد مناطق متفرقة من الضفة فعاليات أسبوعية رافضة للاستيطان على خطوط التماس مع جيش الاحتلال الذي يقوم بتفريقها وملاحقة المتظاهرين داخل قراهم وبلداتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى