إقتصاد

تراجع أسعار النفط وسط مخاوف رفع سعر الفائدة

تراجعت أسعار النفط في سوق متقلبة، اليوم الثلاثاء 6 كانون الأول، مع بقاء الدولار الأمريكي قويا وقلق المستثمرين من قيام الفدرالي الأمريكي برفع الفائدة مرة أخرى وتوقعات زيادة الطلب في الصين.

ونزلت العقود الآجلة لخام برنت 1.21 دولار أو 1.46% إلى 81.47 دولار للبرميل، وهبط خام غرب تكساس الوسيط 1.18 دولار أو 1.53 دولار إلى 75.75 دولار، وارتفع برنت بأكثر من دولار واحد في التعاملات الآسيوية.

وسجلت العقود الآجلة للنفط الخام أمس الاثنين أكبر انخفاض يومي لها في أسبوعين بعد أن أشارت بيانات صناعة الخدمات الأمريكية إلى قوة الاقتصاد الأمريكي وقادت التوقعات بارتفاع أسعار الفائدة عما كان متوقعا في الآونة الأخيرة.

وانخفض مؤشر الدولار الأمريكي اليوم، لكنه ما يزال مدعومًا بالرهانات على ارتفاع أسعار الفائدة، بعد أكبر ارتفاع في أسبوعين أمس الاثنين، والدولار القوي يجعل النفط المقوم بالدولار أكثر تكلفة للمشترين الذين يحملون عملات أخرى، مما يقلل الطلب على السلعة.

وبالإضافة إلى ذلك، ترقب المستثمرين لصدور البيانات الاقتصادية الأمريكية التي من المقرر إصدارها في وقت سابق من هذا الأسبوع، حيث ظهرت بوادر قلق للمستثمرين من التوقعات حول قيام الفيدرالي برفع آخر في أسعار الفائدة بنفس الوتيرة.

وكذلك، كانت لقرارات الحكومة الصينية بشأن وقف الإغلاقات في معظم المقاطعات من ارتفاع الطلب على النفط ليساعد النفط على تسجيل ارتفاعات أمس، على هامش الضغوطات التي تواجهها الإمدادات العالمية من النفط، من جراء امتناع روسيا عن التصدير لأي دولة ستشارك في تطبيق آلية سقف أسعار النفط الروسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى