محلي

إصابة 16 تلميذاً إثر سقوطهم في خزان للصرف الصحي داخل مدرستهم بالديوانية

أعلنت وزارة التربية عن إصابة 16 تلميذاً بجروح، إثر انهيار خزان للصرف الصحي كانوا يجلسون فوقه داخل إحدى مدارس محافظة الديوانية، وسط انتقادات لاستمرار إهمال البنى التحتية للمؤسسات التعليمية في البلاد.

وسقط 16 تلميذا في حفرة خزان متهالك للصرف الصحي داخل مدرسة الإخاء في المحافظة، ما تسبب بإصابتهم بجروح مختلفة، وقد نُقلوا إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج.

وزارة التربية أكدت من جهتها وقوع الحادث، وقالت في بيان، إن وزير التربية إبراهيم نامس الجبوري يتابع الموضوع مع مدير عام تربية الديوانية، وأكد أن الحادث يستلزم تحركاً عاجلاً لمعالجة الخلل.

ووجّه الوزير المديريات العامة للتربية قسم الأبنية المدرسية باستكمال كشوفات المدارس وتحديد الأضرار في كل واحدة منها، في مدة لا تزيد عن أسبوع من الآن، بمتابعة مباشرة من المدراء العامين.

وحمّلت نقابة المعلمين وزارة التربية والحكومات المتعاقبة نتيجة هذا التراجع الخطير في واقع المدارس، وأكد عضو النقابة بلال العبيدي، واقع المدارس في العراق خطير، أغلبها لا يصلح للدراسة من ناحية الأبنية المتهالكة التي تشكل خطرا على حياة الطلاب.

وأوضح، يجب على وزارة التربية إجراء مسح ميداني على المدارس، وإخراج جميع المدارس غير الصالحة للدراسة عن الخدمة، حفاظا على أرواح الطلاب، مشددا على الحكومة أن تضع في حسبانها تحمل مسؤوليتها باستحداث مدارس جديدة صالحة للتدريس، وكافية لاستيعاب أعداد الطلاب.

وأشار إلى أنه “لا يمكن استمرار هذا الاهمال في المدارس وإذا ما استمر ذلك، فإن المؤسسة التعليمية ستواجه انهيارا في البنى التحتية.

ويعدّ الواقع الخدمي في مدارس البلاد متردّياً جداً من ناحية البنى التحتية المتهالكة ونقص الخدمات والمستلزمات الضرورية، فضلا عن النقص الكبير بأعداد المدارس التي لا تستوعب أعداد الطلاب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى