سياسة وأمنية

استمرار تظاهرات المحاضرين في السليمانية لليوم الخامس

دخلت تظاهرات المحاضرين في محافظة السليمانية والمناطق التابعة لها في كردستان، يومها الخامس دون الاستجابة للمطالب التي نادوا بها.

وقال ريبين محمد (محاضر قضى 8 سنوات في التعليم المجاني)، إن “قرار تحويلنا إلى عقود أو تعيين مناطة الآن إلى مجلس الخدمة، لكن التساؤل هنا، لماذا فقط تعييناتنا تذهب إلى مجلس الخدمة ولا يكون لمجلس الخدمة دور أو رأي في تعيينات قوات الأمن؟”.

ورأى، أن “الحل الوحيد لتعطيل الدوام هو قرار تعييننا وكما وعدنا في السابق أنه يجب التعاقد مع المحاضرين هذا العام، وبعد تشكيل برلمان جديد سيتم تحويل العقود إلى الملاك الدائم، لكن لغاية الآن لم نجد خطوات جدية من قبل الجهات المعنية التي تبنت تلك المقترحات”.

كما أشار ريبين محمد، إلى أن المحاضرين في السليمانية وحلبجة وإدارتي گرميان ورابرين، “مصرون على عدم تسليم درجات الفصل الأول للعام الدراسي الحالي، وفي حال لم تسلم الدرجات ولم تجرِ الامتحانات، فهذا يعني أن هذا العام سيكون عام عدم رسوب، وعلى الحكومة تحمل تبعات هذا الأمر”.

وأكد، أن “التظاهرات ستستمر لغاية صدور قرار رسمي من قبل الحكومة بأمر التعيين الدائم أو العقود”.

ويشارك في العملية التعليمية في كردستان، 30.465 محاضراً بالمجان، تصرف حكومة كردستان لهم شهرياً منحاً لا يجدها المحاضرون ملائمة للجهد الذي يبذلونه في العملية التعليمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى