الموصلسياسة وأمنية

 حالات نفسية تلاحق المواطنين في الموصل نتيجة الحرب

كان للعمليات العسكرية التي شنتها القوات المشتركة على مدينة الموصل مركز محافظة نينوى، تأثيرا كبيرا على نفسية السكان بسبب عدد القتلى الكبير الذي تسببت به فضلا عن الدمار الهائل في البنية التحتية وهدم مئات المنازل الأمر الذي انعكس سلبا على الحالة النفسية للكثير من أهالي الموصل.

وأكدت (وكالة يقين للأنباء) أن “العمليات العسكرية التي اندلعت في الموصل كان لها ميزة تختلف عن باقي الحروب الاخرى، حيث كانت هناك قصص ربما تدخل في عالم القصص الخيالية تعرض لها نساء وأطفال وشيوخ وانعكست على حياتهم وحالات النفسية بصورة مخيفة”.

وبينت وكالة يقين أن ، “عددا من ذوي هؤلاء أكدوا أنهم يعانون من حالات نفسية صعبة تتمثل بالبكاء من دون سبب إضافة إلى عدم النوم لعدة أيام، فضلا عن تغير شخصيتهم الطبيعية بسبب الأهوال التي تعرضوا لها وشاهدوها اثناء الهجوم الهمجي الذي شنته القوات المشتركة وميليشياتها وبإسناد طائرات التحالف الدولي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى